عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 27-03-2013, 02:00 PM
الصورة الرمزية يزيد فاضلي
يزيد فاضلي يزيد فاضلي غير متواجد حالياً
عضو هيئة الشرف
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: شرق الجزائر
المشاركات: 1,013

اوسمتي

افتراضي .../...

...عادة-أخي الحبيب المبدِع صالح-ما يكونُ ( المدخــلُ ) في البحث أشقَّ وأضنى في جهد الباحث من مضمون المدخول عليه وتفاصيله..!!

فـ ( علم الاجتماع )-مثلاً-له في دوائر البحث ذات الصلة تعريفاته الدلالية والاصطلاحية،وله خصائصه وسماته وأقسامه الأصلية والفرعية،وله أبعاده ونظرياته التي اعتمدها أقطابُهُ في تفسير الظاهرة الاجتماعية ومراحل تطورها واطـِّرَادها والعوامل المؤثرة في إيجادها منذ بدء الخليقة إلى يوم الناس هذا...

بيْدَ أن الأهمَّ من هذا كله وقبله أن يسعى باحثُ علم الاجتماع إلى اقتفاءِ سُبُل ( المداخل ) التي تعينه-فكريًّا ومعرفيًّا وثقافيًّا ومعلوماتيًّا-في الولوج إلى سراديب هذا العلم الواسع المتشابك...

المدخلُ ؛ هو البوابة الطبيعية..أو لِنقلْ : هو مفاتيح التشفير التي تعينُ الباحثَ على معرفةِ الإحداثياتِ والإسقاطاتِ التي سيطوي بها بحثه بعد ذلكَ ويُوفيه حقه من التحليل والإبانة والاستقراء...

وهكذا في كل علم نظري أو تطبيقي..إنساني أو تجريبي...في الأنثروبولوجيا..في البيولوجيا..في الجيولوجيا..في الآيكولوجيا..الخ..الخ....هناكَ ( مدخل للعلم ) وهناك ( العِلمُ ) ذاتـُه...

ومَن عنده أدنى دراية بحيثيات البحث العلمي المُجرد،يُدركُ كُنهَ ما أقول...

في تقديري-أخي-أن الباحثَ الراسخَ لن يجرؤ على الكتابة في ( المدخل ) إلا إذا ألـَمَّ أولاً إلماماً شاملاً بفحوى العلم الذي هو بصدد تحديد معالم الدخول إليه..

بمعنى أن التطرقَ إلى ( المدخل ) درجة أعلى وأرسخ من مجرد الإحاطة بمادة المدخول عليه..!!

فحين يمضي أستاذنا الدكتور محمد محمد يونس على في كتابة ( المدخل إلى اللسانيات )،فهو يَقيناً قد ألـَمَّ أولاً بفحوَى ( اللسانياتِ ) كعلمٍ لغويٍّ قائم بذلك،حين نعلم رحلتـَـه في دراساته العليا إلى التدرج وما بعد التدرج-في بريطانيا-ثم أستاذاً محاضراً وزائراً في جامعة الشارقة وغيرها..كانتْ رحلة طويلة مع ( اللسانيات Luiguistique ) كعلمٍ وبحثٍ بذاته..

فشيءٌ طبيعي بعد ذلك أن يُقدمَ لنا مفاتيح هذا العلم كمدخلٍ أكاديمي إليه...

بالمناسبة-أخي صالح-وللأمانة أقول : الكتابُ موجودٌ عندي-ولله الحمد-في مكتبتي ضمن مجموعةٍ لا بأسَ بها من مراجع بحوث اللسانيات ومصادرها-العربية والأجنبية-وما أزعمُ-وهذا للأمانة أيضاً-أنني ناجزته بقراءةٍ خاصةٍ معمقة،وإن كنتُ أزعمُ أنني اطلعتُ على بعض فصوله وأبوابه،أقتبس منها أو أعضِدُ بها بحثاً أو دراسة تخصني ذات صلة،لأنه مرجعٌ أساسٌ من مراجع البحث المعاصرة في اللسانيات عموماً،ولكنَّ تلخيصَكَ الإلمامي الشامل هذا سيدفعني-إن شاء اللهُ-إلى الجلوس وإياهُ مرة أخرى في خلوةٍ خاصةٍ-أو خلواتٍ-أغترفُ منه أكثر وأنهلُ من مادته بشكل أرسخ وأنجع..

تابعتُ تلخيَصَكَ الوافي،فراقني-أخي الحبيب-ترتيبَ السرد وتتالي العناصر ودقة الإحاطة..

شكرَ اللهُ لكَ،وأجزلَ لكَ العطاءَ والثوابَ..ودمتَ لنا ذخراً وذخيرة...
__________________
يَا رَبيعَ بَلـَـــــدِي الحبيب...
يا لوحة ًمزروعة ًفِي أقصَى الوريدِ جَمَـــالاً..!!


التعديل الأخير تم بواسطة يزيد فاضلي ; 07-11-2013 الساعة 11:15 PM
رد مع اقتباس